سينودس الأساقفة

  • بيان اجتماع المطارنة الموارنة - بكركي

    الأربعاء ٠٥ تموز ٢٠١٧


    في الخامس من شهر تموز 2017، عقد أصحاب السيادة المطارنة الموارنة إجتماعهم الشهريّ في الكرسي البطريركي في بكركي، برئاسة صاحب الغبطة والنيافة الكردينال مار بشاره بطرس الراعي الكلِّي الطوبى، ومشاركة الآباء العامّين للرهبانيات المارونية، وتدارسوا شؤوناً كنسيّة ووطنيّة.

    • البيان الختامي لمجمع أساقفة الكنيسة المارونية - بكركي

      السبت ١٧ حزيران ٢٠١٧


      مقدّمة


      1. بدعوة من صاحب الغبطة والنيافة الكردينال مار بشاره بطرس الراعي بطريرك انطاكيه وسائر المشرق الكلّي الطوبى، اجتمع اصحاب السيادة مطارنة الكنيسة المارونية في الكرسي البطريركي في بكركي للمشاركة في الرياضة الروحية السنوية وفي أعمال السينودس المقدّس.

      • بيان اجتماع المطارنة الموارنة - بكركي

        الأربعاء ١٠ أيّار ٢٠١٧

         

        في اليوم العاشر من شهر آيار 2017، عقد أصحاب السيادة المطارنة الموارنة إجتماعهم الشهريّ في الكرسي البطريركي في بكركي، برئاسة صاحب الغبطة والنيافة مار بشاره بطرس الراعي الكلِّي الطوبى، ومشاركة الآباء العامّين، وتدارسوا شؤونًا كنسيّة ووطنيّة، وفي ختام الإجتماع أصدروا البيان التالي:


        1.

        • بيان اجتماع المطارنة الموارنة – بكركي

          الأربعاء ٠٥ نيسان ٢٠١٧


          في الخامس من شهر نيسان 2017، عقد أصحاب السيادة المطارنة الموارنة إجتماعهم الشهري في الكرسي البطريركي في بكركي، برئاسة صاحب الغبطة والنيافة مار بشاره بطرس الراعي الكلِّي الطوبى، ومشاركة الآباء العامّين للرهبانيّات المارونيّة، وتدارسوا شؤونًا كنسيّة ووطنيّة.

          • بيان اجتماع المطارنة الموارنة

            الأربعاء ٠٨ آذار ٢٠١٧


            في الثامن من شهر آذار 2017، عقد أصحاب السيادة المطارنة الموارنة إجتماعهم الشهريّ في الكرسي البطريركي في بكركي، برئاسة صاحب الغبطة والنيافة مار بشاره بطرس الراعي الكلِّي الطوبى، ومشاركة الآباء العامّين، وتدارسوا شؤوناً كنسيّة ووطنيّة.

            • بيان اجتماع المطارنة الموارنة – بكركي

              الأربعاء ٠١ شباط ٢٠١٧


              في الأوّل من شهر شباط 2017، عقد أصحاب السيادة المطارنة الموارنة إجتماعهم الشهريّ في الكرسي البطريركي في بكركي، برئاسة صاحب الغبطة والنيافة مار بشاره بطرس الراعي الكلِّي الطوبى، ومشاركة الآباء العامّين، وتدارسوا شؤونًا كنسيّة ووطنيّة.