نشاط البطريرك الراعي - بكركي

الخميس ٠٩ آذار ٢٠١٧

image


إستقبل غبطة البطريرك الكردينال مار بشارة بطرس الراعي قبل ظهر اليوم الخميس 9 آذار 2017، في الصرح البطريركي في بكركي، الدكتور نبيل خليفة الذي قدم لغبطته كتابه "المخطط الجيواستراتيجي لإسرائيل والغرب وايران للسيطرة عل الشرق الأوسط"، وكانت مناسبة للتحدث حول "قانون انتخاب يؤمن التمثيل العادل والصحيح لكافة مكونات المجتمع اللبناني."


ثم التقى غبطته المحامي جان حواط الذي شدد على ان "الصرح البطريركي هو المكان الذي انطلق منه هذا الوطن،" لافتا الى "انه صرح يقوم بالمهمات الكبرى، على غرار البيان الأخير لمجلس المطارنة الذي شدد على ايلاء المسؤولية بما يتطلب لتأسيس الدولة اللبنانية انطلاقا من قانون الإنتخابات الذي يتعثر بسبب عدم رؤية وروية المسؤولين عن انتاجه."


وختم حواط:" نحن نجد في هذا الصرح العريق المسؤولية الوطنية التي تراقب وتحث وتنذر بكل العواقب التي يجب الا تحصل."


بعدها استقبل غبطته وفدا من اللوبي الإقتصادي العالمي برئاسة الدكتور علي المصري ترافقه الامينة العامة الدكتورة عبير فرح، رئيس جمعية تجار الحدث وعدد من التجار ورجال الاعمال من كافة المناطق اللبنانية. والقى رئيس العلاقات الدولية شربل نادر كلمة باسم الوفد قال فيها:" نشكر لكم استقبالكم لنا في رحاب الصرح البطريركي، عرين الموارنة وحامي المسيحيين في لبنان والمشرق والعالم اجمع. كما نعلمكم بأن مؤسسي اللوبي الإقتصادي العالمي هم شابات وشبان من لبنان أرادوا القيام بنهضة الإقتصاد اللبناني والعربي وكافة أوطان العالم وهو يضم المئات بل الآلاف من الشركات والمؤسسات من لبنان وكافة أنحاء العالم. وأصبح اللوبي تجمعاً إقتصادياً يعمل لدعم التجارة والصناعة والإستثمار والسياحة والبيئة والمرأة والطفل وحقوق الإنسان، ويسعى جاهداً لرفع إسم لبنان عالياً في كافة المحافل العالمية والعربية."

 

وتابع:" يشيد اللوبي بالدور الكبير الذي تلعبه الدولة اللبنانية اليوم في تفعيل كافة مؤسساتها وأجهزتها كما ونطالبها بالعمل الجدي لمحاسبة وإيقاف كل من يهدر مال الدولة ويستغل منصبه لمصالحه الشخصية. يأتي طلبنا هذا من حرصنا على لبنان وإقتصاده ومن حرصنا على الدور الذي نقوم به والذي يخدم بالدرجة الأولى العلاقات والإقتصاد اللبناني العربي والعالمي." 

 

واستقبل غبطته النائب هادي حبيش وكان تشديد على "ضرورة اتفاق المعنيين على قانون انتخابات، بعيدا عن اية مصلحة شخصية لأن لبنان بلد لجميع مواطنيه من دون استثناء وهويحترم رأيهم في اختيار من يرونه اهلا ليمثلهم تحت قبة البرلمان." 





PHOTOS:Patriarch Rai Activity_Bkerki_9.3.2017